التطليق بسبب الشقاق اية حماية لاستقرار الأسرة

جديد

التطليق بسبب الشقاق اية حماية لاستقرار الأسرة

بحث التطليق بسبب الشقاق اية حماية لاستقرار الأسرة
العنوان     التطليق بسبب الشقاق اية حماية لاستقرار الأسرة 
انجاز الملحق القضائي    عبد المجيب الوزاني
تحت اشراف الدكتور    عبد القادر الوزاني
نوع المرجع   بحث  
السنة الجامعية     2011/2010
عدد الصفحات88 ص
حجم الملف1MO
نوع الملفPDF
روابط التحميلmediafire أو google drive
بحث التطليق بسبب الشقاق اية حماية لاستقرار الأسرة

مقدمة

   تعتبر الأسرة الخلية الأساس والنواة الأولى في المجتمع، لذلك جعل المشرع مصيرها تحت الرقابة القضائية لقسم قضاء الأسرة من أجل الحد من تعسف الزوج في ممارسة حق حل ميثاق الزوجية وتوفير الحماية للأسرة، وصيانة حقوق افرادها، وتفادي ما قد يترتب عن الطلاق أو التطليق من أضرار، وفتح المجال لتطبيق مسطرة التحكيم الأسري لاستقصاء أسباب الخلافات القائمة بين الزوجين، واتخاذ الإجراءات القضائية الرامية إلى إصلاح ذات البين بينهما قصد المحافظة على شمل الأسرة وضمان استقرارها وحمايتها من عوامل التفكك التي قد تعصف بها .

    ووعيا من مشروع مدونة الأسرة بأهمية الأسرة، فقد أولاها عناية خاصة وحرص على استمرارها ودوامها، وقد كرس غايته بمقتضى المادة الرابعة بجعله الزواج میثاق تراض وترابط شرعي بين رجل وامرأة غايته الإحصان والعفاف وإنشاء أسرة مستقرة برعاية الزوجين، وبإنشاء عقد زواج على أسس شرعية وقانونية تترتب عنه مجموعة من الحقوق والالتزامات تدور حول المساكنة الشرعية والمعاشرة بالمعروف وتبادل الاحترام والمودة والإسهام في تسيير شؤون البيت ورعايته، وتسهم في تكوين أسرة مستقرة.

   غير أن الإخلال بالحقوق وعدم الالتزام بالواجبات يؤدي إلى نشوب خلافات بين الزوجين إذا استفحلت ، انشقت عناصر الأسرة ليبحث كل فرد فيها عن وسيلة للابتعاد والافتراق عن قرينه.

   ويعتبر الطلاق أو التطليق السبب الرئيس والغالب في الحياة الواقعية لحل ميثاق الزوجية وقد حدد له المشرع عدة أسباب من بينها الشقاق. 

   ويعتبر التطليق بسبب الشقاق من مستجدات مدونة الأسرة في موضوع إنهاء العلاقة الزوجية وخصصت له أربع مواد وهي المواد من 94 إلى 97 واعتبرته متنفسا للزوجين، خاصة بالنسبة للزوجة المتضررة والعاجزة عن إثبات الضرر اللاحق بها والمبرر للتطليق لوضع حد لمعاناتها من حياة زوجية لا تتوفر على شروط الاستقرار من مودة وسكينة وإحسان، بل الأكثر من ذلك قرر المشرع مسطرة الشقاق ليس فقط لصعوبة إثبات الضرر المبرر للتطليق ورفع المعاناة عن النساء المتضررات والمهجورات اللائي يعشن مع أزواجهن في ظروف صعبة لا يمكن تحملها، ولكن قررها أيضا لمصلحة الزوج الذي تضمن له حق المطاعم لبة بالتعويض عن الضرر اللاحق به، إن كان له موجب في مواجهة الزوجة المسؤولة عن أسباب الشقاق واحتمال ممارسته بسوء نية. 

مدخل تمهيدي : التطليق بسبب الشقاق : المفهوم والسند

يقتضي البحث في التطليق بسبب الشقاق تحديد مفهومه ومعرفة سنده، وبيان حالاته، واستعراض إجراءاته، مما يتعين معه تقسيم هذا المدخل إلى مطلبين : يخصص الأول منهما لتحديد مفهوم الشقاق وسنده، ويفرد الثاني منهما لبيان حالات الشقاق وإجراءاته ويعتبر التطليق بسبب الشقاق من مستجدات مدونة الأسرة، غير أنها لم تحدد المقصود منه، وتركت المجال لأهل التعريف من الفقه والقضاء

الفصل الأول : حالات التطليق للشقاق واجراءاته

    بعد مقاربة مفهوم الشقاق من حيث الدلالة اللغوية والفقهية ومدونة الأسرة، يحق لنا التساؤل عن حالات التطليق بسبب الشقاق وإجراءاته. وهو ما سنحاول الجواب عنه من خلال مبحثين نتناول في أوله لحالات الشقاق الأصلية منها والتبعية وفي ثانيهما تعالج إجراءات التطليق بسبب الشقاق في مبحث تان.

المبحث الأول : حالات التطليق بسبب الشقاق 

المبحث الثاني : إجراءات التطليق بسبب الشقاق

الفصل الثاني : التطليق بالشقاق أي ضمان لحماية استقرار الأسرة

    إن التساؤل عن مدى ضمان التطليق بالشقاق لحماية الأسرة يقتضي أولا التمهيد له برصد إحصائي لظاهرة التطليق للشقاق، ثم ثانيا بحث نطاقه ومدى صلاحية المحكمة لتقدير أسبابه، على أن نختم هذا الفصل بمسألة ثالثة تتعلق بخصائص مسطرة التطليق للشقاق. 

المبحث التسميدي : رصد إحصائي لظاهرة التطليق للشقاق 

المبحث الأول : توسيع نطاق التطليق بسبب الشقاق

المبحث الثاني : مدى صلاحية المحكمة لتقدير جدية اسباب التطليق للشقاق

المبحث الثالث : خصائص مسطرة التطليق للشقاق 

المصدر بحث التطليق بسبب الشقاق اية حماية لاستقرار الأسرة 
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -